تنبيه بالمخاطر: تتسم عقود الفروقات بكونها أدوات مالية معقدة وتنطوي على مخاطرة مرتفعة بخسارة الأموال بشكل سريع نتيجة لاستخدام الرافعة المالية. هناك نسبة مقدارها 90% من حسابات المستثمرين الأفراد تخسر الأموال عند تداول عقود الفروقات مع هذا المزود للخدمة. ينبغي أن تنظر فيما إذا كنت تفهم كيفية عمل عقود الفروقات وما إذا كان بمقدورك تحمل المخاطر المرتفعة بخسارة أموالك.
تنبيه بالمخاطر: تتسم عقود الفروقات بكونها أدوات مالية معقدة وتنطوي على مخاطرة مرتفعة بخسارة الأموال بشكل سريع نتيجة لاستخدام الرافعة المالية. هناك نسبة مقدارها 90% من حسابات المستثمرين الأفراد تخسر الأموال عند تداول عقود الفروقات مع هذا المزود للخدمة. ينبغي أن تنظر فيما إذا كنت تفهم كيفية عمل عقود الفروقات وما إذا كان بمقدورك تحمل المخاطر المرتفعة بخسارة أموالك.

الارتداد في تداول الفوركس

الارتداد في تداول الفوركس

نبذة عن الكاتب: أندرياس ثالاسينوس (حاصل على درجة البكالوريوس، ودرجة الماجستير، وعضو بجمعية المحللين الفنيين MSTA ، ونال شهادة المحلل الفني المعتمد CFTe، وشهادة الماجستير في التحليل الفني المالي MFTA) هو رئيس قسم التعليم في FXTM ومعلم فوركس يحظى باحترام كبير ومحلل فني معتمد وخبير محنك وضليع في التداول اللوغاريتمي.

تعلم الفوركس

يُنسب الفضل إلى ليوناردو فيبوناتشي، عالم الرياضيات الإيطالي الذي ينتمي إلى مدينة بيزا، في نشر نظام العد الهندي العربي في أوروبا خلال العصور الوسطى. وفي كتابه الذي يحمل عنوانLiber Abaci أو "كتاب الحساب"، قدم فيبوناتشي أيضًا سلسلة متتالية من الأرقام والتي تعرف باسم أعداد فيبوناتشي.

والعلاقة بين الأعداد في هذه السلسلة (أي النسب) ليست فقط علاقة مثيرة على المستوى النظري. فهي علاقة تظهر كثيرًا حولنا في العالم المادي وتعتبر جزءًا لا يتجزأ من المحافظة على التوازن في الطبيعة والعمارة. كما تحظى أيضًا بأهمية في الأسواق المالية، فالكثير من المتداولين يستخدمون نسب فيبوناتشي لحساب مستويات الدعم والمقاومة في إستراتيجيات تداول الفوركس الخاصة بهم.

ما هي متوالية فيبوناتشي؟

يتم حساب كل عدد في سلسلة فيبوناتشي عن طريق جمع العددين اللذان يسبقانه معًا.

1

1

2

3

5

8

13

21

34

55

89

144

233

377

وهكذا إلى ما لا نهاية

ومع ذلك فإن الأمر المثير في هذا النمط هو أن نسبة أي عدد إلى العدد الذي يليه في السلسلة  تميل إلى أن تكون 0.618.

علاوة على ذلك، فنسبة أي عدد إلى العددين اللذان يسبقانه في المتوالية تكون دائمًا 0.382.

وبالمثل، فإذا نسبة أي عدد إلى الأعداد الثلاثة التي تسبقه في المتوالية تميل إلى أن تكون 0.236.

تعرف هذه النسب باسم نسب فيبوناتشي.

سيكون ناتج قسمة نسب فيبوناتشي هذه إما 0.618 أو 0.382:

كيف يعمل ارتداد فيبوناتشي

يشار إلى هذه النسب في التداول باسم مستويات الارتداد. ينتظر المتداولون اقتراب الأسعار من مستويات فيبوناتشي هذه ويتخذون قراراتهم وفقًا لإستراتيجياتهم. وهم عادة يبحثون عن إشارة انعكاس على مستويات الارتداد هذه والتي يتم متابعتها على نطاق واسع قبل فتح مراكزهم. أكثر المستويات استخدامًا في المستويات الثلاثة هو 0.618 - مقلوب النسبة الذهبية (1.618)، والتي يشار إليها في علم الرياضيات بالحرف اليوناني φ.

كيفية رسم مستويات ارتداد فيبوناتشي

يتم رسم مستويات ارتداد فيبوناتشي باستخدام عملية بسيطة تتكون من ثلاث خطوات:

في الاتجاه الصعودي:

  • الخطوة الأولى - حدد اتجاه السوق: اتجاه صعودي
  • الخطوة الثانية - ضع أداة ارتداد فيبوناتشي على القاع واسحبها إلى اليمين، حتى تصل إلى القمة.
  • الخطوة الثالثة - تابع مستويات الدعم المحتملة 0.236 و 0.382 و 0.618

في الاتجاه الهبوطي:

  • الخطوة الأولى - حدد اتجاه السوق: اتجاه هبوطي
  • الخطوة الثانية - ضع أداة ارتداد فيبوناتشي على القمة واسحبها إلى اليمين، حتى تصل إلى القاع.
  • الخطوة الثالثة - تابع مستويات المقاومة المحتملة 0.236 و 0.382 و 0.618

بطبيعة الحال فإنه يكون من الأكثر واقعية وموثوقية البحث عن مجموعة من الإشارات (أي المزيد من الأسباب التي تدعوك لاتخاذ إجراء على أحد المراكز). لا تسقط في فخ افتراض أن السوق ستعكس مسارها تلقائيًا لمجرد أنه قد تم الوصول لأحد مستويات فيبوناتشي.

قم بالجمع بين مستويات فيبوناتشي وأنماط الشموع اليابانية والمؤشرات ومؤشرات التذبذب من أجل الحصول على إشارة قوية. وكما ترى فإن الرسم البياني أدناه والذي يعرف باسم نمط "الجنود الثلاثة البيض" يتم تأكيده من خلال تداول الأسعار فوق خط المتوسط المتحرك، بالإضافة إلى أن مؤشر الماكد (تقارب/تباعد المتوسط المتحرك) يكون فوق خط الصفر.

التداول باستخدام ارتدادات فيبوناتشي

يحلم كل متداول، ولاسيما المبتدئين، بإتقان نظرية فيبوناتشي. ويستخدمه العديد من المتداولين لتحديد المستويات المحتملة للدعم والمقاومة على الرسم البياني للسعر والذي يشير إلى احتمالية حدوث انعكاس. ويقوم الكثيرون بدخول السوق لمجرد أن السعر قد وصل إلى أحد نسب فيبوناتشي على الرسم البياني. ولكن هذا ليس كافيًا! فمن الأفضل أن تبحث عن المزيد من الإشارات قبل دخول السوق، مثل التكوينات الانعكاسية للشموع اليابانية أو عبور مؤشرات التذبذب لخط الأساس أو حتى قيام المتوسط المتحرك بتأكيد قرارك.

تعلم التداول مع FXTM

اكتشف كيفية اتخاذ قرارات التداول المناسبة لأسلوبك وأهدافك مع مجموعتنا الشاملة من الموارد التعليمية. تعلم من المنزل متى وكيفما يناسبك مع فيديوهاتنا التعليمية أو تفضل بالتسجيل لحضور ندوة إلكترونية عن بعد. ونحن نستضيف أيضًا ورش العمل وندوات الفوركس التفاعلية في الموقع في شتى أنحاء العالم - قد تكون إحداها قادمة إلى منطقتك قريبًا.

إخلاء المسؤولية: تتكون هذه المادة المكتوبة/المرئية من آراء وأفكار شخصية. لا ينبغي تفسير المحتوى باعتباره يتضمن أي نوع من النصائح الاستثمارية و/أو الحض على القيام بأي معاملات. ولا ينطوي المحتوى على أي التزام بشراء خدمات استثمارية أو يضمن أو يتنبأ بما سيكون عليه الأداء في المستقبل. ولا تضمن شركة FXTM أو المنتسبين إليها أو وكلاءها أو مديريها أو مسئوليها أو موظفيها دقة أو صحة أو التوقيت المناسب أو كمال أي معلومات أو بيانات واردة ولا يتحملون أي مسؤولية فيما يتعلق بأي خسارة ناجمة عن أي استثمار تم على أساسها.

التحذير بشأن المخاطر: تداول المنتجات القائمة على الرافعة المالية مثل الفوركس والعقود مقابل الفروقات يحمل مستوى مرتفع من المخاطر. ولا ينبغي عليك المخاطرة بأكثر مما يمكنك أن تتحمل خسارته، ومن المحتمل أن تخسر أكثر من استثماراتك الأولية. ولا ينبغي أن تقوم بالتداول إلا إذا كنت تفهم فهما تاما المدى الحقيقي لتعرضك لمخاطر الخسارة. ويجب عليك عند التداول أن تأخذ في اعتبارك على الدوام مستوى خبرتك. إذا بدت المخاطر التي ينطوي عليها التداول غير واضحة بالنسبة لك، يرجى الاستعانة بمشورة مالية مستقلة.

Scroll Top