تنبيه بالمخاطر: IFSC خاضعة للرقابة من جانب هيئة FT Global Ltd. التداول محفوف بالمخاطر. أموالك معرضة للخطر
تنبيه بالمخاطر: IFSC خاضعة للرقابة من جانب هيئة FT Global Ltd. التداول محفوف بالمخاطر. أموالك معرضة للخطر

الإقرار والكشف عن المخاطر

1. تنبيه عن المخاطر

ينبغي على عملاء الشركة دراسة التنبيه عن المخاطر بعناية شديدة. يرجى مراعاة أنه نحن لا نقوم بالكشف والشرح لكل المخاطر المتعلقة بالتداول بالأدوات المالية. على سبيل المثال، لا تشمل هذه الوثيقة على المخاطر المتعلقة بالأدوات المالية مثل العقود CFD. نحن نعرض الطبيعة العامة لمخاطر التداول بالأدوات المالية على أسس عادلة غير مضللة.

وعلى وجه الخصوص، العقود Contracts for Difference ('CFDs') هي منتجات مالية معقدة، ولا تناسب جميع المستثمرين. العقود CFD هي منتجات تستخدم فيها الرافعة المالية التي تفعل عندما تقوم باختيار غلق موضع مفتوح. عند الإستمثار في عقود CFD أنت تتحمل درجة عالية من المخاطر، والتي قد تؤدي إلى خسارة رأس المال المستثر الخاص بك كله.

إذا لم يعرف العميل كل المخاطر المتعلقة بالتداول بكل الأدوات المالية ويدركها تماماً، ينبغي أن لا يمارس أي نشاط تجاري. لن تقدم شركة ForexTime (FXTM) أي مشورات استثمارية فيما يتعلق بالإستثمارات، أو الصفقات الإستثمارية، أو أدوات التداول، ولن تقدم أي توصيات استثمارية. ينبغي على العملاء النظر في أداة التداول من حيث كونه مناسباً لهم وفقاً للحالة المالية والأهداف قبل فتح حساب مع ForexTime (FXTM). إذا كان العميل لا يدرك المخاطر المتعلقة بالتداول بالأدوات المالية، ينبغي أن يستشير مستشار مالي مستقل. وإذا كان العميل مازال لا يدرك هذه المخاطر بعد استشارة المستشار المالي المستقل، لا ينبغي أن يمتنع عن كل التداول. بيع وشراء الأدوات المالية ينطوي على مخاطرة كبيرة للتعرض لخسائر ويجب على كل عميل أن يدرك أن مبلغ الإستثمار قد يزيد أو يقل، ويتحمل العملاء كل الخسائر التي قد تزيد عن المبلغ الأولي للإستثمار بمجرد اتخاذ قرار التداول.

2. الإقرار

المخاطر التقنية
  1. يتحمل العميل مسؤولية مخاطر الخسائر المالية الناتجة عن ضعف المعلومات والإتصالات والنظم الإلكترونية وغيرها. قد ينتج عن الفشل في النظام عدم تنفيذ الأوامر، ولا تتحمل الشركة مسؤولية هذا الفشل.
  2. يتحمل العميل الذي يتداول من خلال تطبيق التداول مسؤولية الخسائر المالية الناتجة عن:
    • (a) فشل أو تعطل أو سوء استخدام الأجهزة أو البرامج الخاصة بالعميل أو الشركة؛
    • (b) ضعف الإتصال بالإنترنت من ناحية العميل أو الشركة أو كليهم، أو انقطاع الإرسال أو شبكة الكهرباء العامة، أو هجمات القراصنة، أو التحميل الزائد على الإتصال؛
    • (c) الإعدادات الخاطئة لتطبيق التداول؛
    • (d) التحديثات المتأخرة لتطبيق التداول؛
    • (e) تجاهل العميل لتطبيق القواعد المبينة في دليل المستخدم الخاص بتطبيق التداول وعلى الموقع الإلكتروني للشركة.
  3. يتقبل العميل بعض الصعوبات في الإتصال بالشركة عن طريق الهاتف في أوقات التدفق المفرط للصفقات، خاصة في أوقات السوق السريع (على سبيل المثال عند إصدار المؤشرات الإقتصادية الرئيسية).
ظروف السوق غير الطبيعية
  1. يتقبل العميل أنه في ظروف السوق غير الطبيعية قد يتم تمديد فترة تنفيذ التعليمات والطلبات.
تطبيقات التداول
  1. يتقبل العميل أن أمر أو طلب واحد فقط مسموح وضعه في قائمة الإنتظار في وقت واحد. بمجرد إرسال العميل أمراً أو طلباً، يتم تجاهل أي طلبات أو أوامر أخرى تالية من العميل وتظهر رسالة "Order is locked" حتى يتم تنفيذ الطلب أو الأمر الأول.
  2. يقر العميل أن المصدر الوحيد الموثوق به لتدفق الأسعار هو السيرفر الحقيقي/المباشر الخاص بقاعدة الأسعار. قاعدة الأسعار في تطبيق التداول ليست مصدراً موثوقاً لتدفق الأسعار، لأنه قد يحدث تعطل في الإتصال بين تطبيق التداول والسيرفر عند نقطة معينة، وفي هذه الحالة لن تصل بعض الأسعار إلى تطبيق التداول.
  3. يقر العميل أنه عند غلق نافذة إعطاء أمر أو تعديله أو حذفه، أو غلق نافذة فتح أو غلق موضع، فإن الطلب أو الأمر الذي تم إرساله إلى السيرفر، لا يلغى.
  4. إذا لم يتلقي العميل نتيجة تنفيذ الأمر الذي قام بإرساله مسبقاً، وقرر تكرار إعطاء هذا الأمر، فإنه يتقبل مخاطرة القيام بأمرين بدلاً من أمر واحد، ولكنه قد يتلقى رسالة "Order is locked" كما هو موضح في الفقرة 2.5.
  5. يقر العميل أنه بعد تنفيذ الأمر المعلق إذا قام العميل بإرسال أمر تعديل مستوى الأمر ومستويات الأمر If-Done في نفس الوقت، فإنه سيتم تنفيذ فقط أوامر تعديل مستويات وقف الخسارة (Stop Loss) أو أخذ الأرباح (Take Profit) على المواضع المفتوحة عند تشغيل الأمر المعلق.
الإتصالات
  1. على العميل تقبل مخاطر الخسائر المالية الناتجة عن تأخير أو عدم تلقي العميل الإخطارات التي تقوم الشركة بإرسالها.
  2. يقر العميل أن المعلومات غير المشفرة التي يتم إرسالها عن طريق البريد الإلكتروني ليست محمية من وصول طرف ثالث إليها.
  3. يتحمل العميل مسؤولية كاملة عن المخاطر المتعلقة بعدم تلقي الرسائل الداخلية لتطبيق التداول المرسلة من الشركة إلى العميل، حيث يتم حذف الرسائل تلقائياً خلال 3 (ثلاث) أيام.
  4. العميل مسؤول كلياً عن سرية المعلومات المرسلة من الشركة، ويتقبل المخاطر الناتجة من وصول طرف ثالث إلى الحساب التجاري الخاص بالعميل.
  5. لا تتحمل الشركة مسؤولية وصول طرف ثالث مسجل أو غير مسجل إلى المعلومات، بما في ذلك عنواين البريد الإلكتروني، والإتصالات الإلكترونية، والبيانات الشخصية أنثاء إرسالها من الشركة إلى أي طرف آخر باستخدام الإنترنت، أو أي شبكة أخرى اتصال، أو الهاتف، أو أي وسيلة إلكترونية أخرى.
ظروف القوة القاهرة
  1. في حالة حدوث قوة قاهرة يتقبل العميل مخاطرة الخسائر المالية.

3. التنبيه بالمخاطر حول العملات الأجنبية والمنتجات المشتقة

  1. هذا الإخطار لا يكشف كل المخاطر والجوانب الهامة للعملات الأجنبية والمنتجات المشتقة مثل العقود الآجلة، والخيارات، وعقود Contracts for Differences. لا ينبغي أن تتعامل بهذه المنتجات إلا إذا كنت تدرك طبيعتها ومدى تعرضك للخسارة. كما يجب أن تكون مقتنعاً بأن هذه المنتجات مناسبة لك في ضوء الوضع المالي والظروف الخاصة بك. بعض الإستراتيجيات مثل مواضع "spread" أو "straddle" قد تحمل مخاطر كالمواضع الطويلة والقصيرة (مواضع البيع والشراء) البسيطة.

    على الرغم من امكانية استخدام الفوركس والأدوات المشتقة لإدارة مخاطر الإستثمار، بعض هذه المنتجات لا تناسب الكثير من المستثمرين. لا ينبغي أن تقوم بأي معاملات مباشرة أو غير مباشرة بالمنتجات المشتقة إلا إذا كنت تدرك كل المخاطر التي تنطوي عليها هذه المنتجات، وتدرك امكانية خسارة كل أموالك. الأدوات المختلفة تقابلها مستويات مختلفة من المخاطرة، وقبل اتخاذ قرار التداول بمثل هذه الأدوات، ينبغي أن تطلع على النقاط التالية:

تأثير الرافعة المالية
  1. عند التداول بتطبيق الرافعة المالية، قد يكون للحركة الصغيرة للسوق تأثير كبير على الحساب التجاري الخاص بالعميل. يجب مراعاة أن جميع الحسابات التجارية تحت تأثير الرافعة المالية. على العميل أن يدرك أنه في حالة تحرك السوق عكس اتجاه الموضع المفتوح، قد يخسر العميل أكثر من الأموال المودعة. يتحمل العميل مسؤولية المخاطرة بالموارد المالية المستخدمة واستراتيجية التداول التي يقوم باختيارها.

    نحن نوصي بشدة بحفاظ العميل على مستوى الهامش (نسبة الرصيد إلى الهامش اللازم الذي يحسب من المعادلة: الرصيد / الهامش اللازم * 100%) على أن لا يقل عن 1000%. كما نوصي بوضع مستوي وقف الخسارة (Stop Loss) للحد من الخسائر المحتملة، ووضع مستوى أخذ الأرباح (Take Profit) لجني الأرباح عندما لا يستطيع العميل لإدارة المواضع المفتوحة.

    يتحمل العميل مسؤولية جميع الخسائر الناتجة من فتح المواضع باستخدام الزيادة المؤقتة للهامش المتاح على الحساب التجاري، والتي حصل عليها نتيجة المواضع المربحة (وقامت الشركة بإلغائها فيما بعد) المفتوحة بأسعار خاطئة (Spike) أو أسعار وردت نتيجة لخطأ واضح.

أدوات التداول ذات التقلب الكبير
  1. بعض أدوات التداول تحدث فيها تقلبات كبيرة في حركة الأسعار. ولذلك يجب على العميل أن يدرك أن هناك احتمال كبيرة للخسارة أو الربح. أسعار أدوات التداول المشتقة يتم اشتقاقها من الأصول الأساسية (مثل العملات، والأوراق المالية، والمعادن، والمؤشرات، إلخ). الأدوات المالية المشتقة والأسواق ذات الصلة قد تكون متقلبة للغاية. أسعار الأدوات والأصول الأساسية قد تتقلب بسرعة وعلى نطاقات واسعة، وقد تتسبب في أحداث غير متوقعة أو تغييرات في الشروط، لا يستطيع التحكم فيها العميل أو الشركة. وفي الظروف المعينة للسوق، قد لا يكون من المستحيل تنفيذ أمر العميل بالسعر المعلن عنه، ما يؤدي إلى الخسائر. سوف تتأثر أسعار الأدوات والأصول الأساسية بأمور أخرى، مثل التغييرات في العرض والطلب، أو البرامج الحكومية، والزراعية، والتجارية، والأحداث السياسية الدولية، والإقتصادية، وبعض الخصائص النفسية المعلقة بالسوق. ولذلك، لا يمكن لأمر وقف الخسارة أن يضمن حد الخسارة.

    يقر العميل أنه يعلم ويوافق على أنه بغض النظر عن أي معلومات قد تقدمها الشركة، من الممكن أن تتقلب أسعار الأدوات إلى الأعلى أو الأسفل، ومن المحتمل أن تصبح الإستثمارات لا قيمة لها. ويعود ذلك إلى نظام الهوامش المطبق على التداول، والذي يشمل بشكل عام وديعة أو هامش صغير نسبياً بالمقارنة بقيمة العقد الإجمالية، بحيث يكون للحركة الصغيرة في السوق تأثيراً كبيراً بصورة غير متناسبة مع تجارة العميل. في حالة حركة السوق في اتجتاه العميل، يستطيع العميل الحصول على أرباح كبيرة، ولكنه بنفس السرعة أن يخسر مبلغ الوديعة، بل والتعرض لخسارة إضافية كبيرة.

السيولة
  1. تنشاً مخاطر السيولة لبعض الأصول الأساسية نتيجة لإنخفاض الطلب عليه، وعدم قدرة العملاء على الحصول على معلومات حول قيمة هذه الأصول أو مستوى المخاطرة المرتبطة بها.
العقود الآجلة
  1. تنطوى المعاملات بالعقود الآجلة على الإلتزام باعطاء أو أخذ أو تسلية الأصل من العقد في وقت لاحق، وفي بعض الأحيان لتسوية المواضع نقداً. وهي تحمل مخاطرة عالية. التداول برافعة مالية بالعقود الآجلة يعني أنه يتم إيداع مبلغ صغير أو دفعة أولى صغيرة، والحصول أرباح كبيرة أو التعرض لخسارة كبيرة. وهذا يعني أيضاً أن الحركة الصغيرة للسوق قد يؤدي إلى حركة أكبر بالنسبة للقيمة التي تقوم باستثمارها، وقد ينتج عن ذلك أرباح أوخسائر كبيرة. عند التداول بالعقود الآجلة يجب أن تدرك جيداً الآثار المترتبة على ذلك، خاصة المتطلبات الهامشية الموضحة أدناه.
عقود الخيارات
  1. هناك العديد من أنواع الخيارات المختلفة ذات خصائص مختلفة، وفقاً للشروط التالية.

    شراء الخيارات:

    ينطوي شراء الخيارات على مخاطر أقل من بيعها، لأنه في حالة تحرك سعر الأصول الأساسية في عكس الإتجاه، تستطيع ببساطة إلغاء الخيار. أقصى خسارة يمكن أن تتعرض له يقتصر على تكلفة عقد الخيار، بالإضافة إلى الرسوم أو عمولات للتحويل. ومع ذلك، إذا قمت بشراء الخيار بعقود مستقبلية، وفي وقت لاحق قمت بتفعيل هذا الخيار، سوف تحصل عليه في المستقبل. وسوف يعرضك هذا للمخاطر الواردة في قسم العقود الآجلة والإلتزامات المتعلقة بالإستثمارات.

    كتابة الخيارات:

    كتابة الخيارات تحمل مخاطر أكبر بكثير من شراءها. فمن الممكن أن تتحمل مسؤولية الهامش للحفاظ على الموضع وقد تتعرض لخسارة تزيد عن القسط المستلم. بكتابة أحد الخيارات، أنت توافق على الإلتزام قانونياً بشراء أو بيع الأصول الأساسية في حالة تفعيل عقد الخيار ضدك بعد تجاوز سعر السوق سعر التنفيذ. إذا كنت تملك الأصول الأساسية التي قمت بالتعاقد على بيعها (عندما يتم تعريف الخيارات كعقود خيارات مغطاه)، تقل المخاطر. إذا كنت لا تملك الأصول الأساسية (الخيارات الغير مغطاه)، قد تكون المخاطر غير محدودة. ينبغي أن يقوم بكتابة عقود الخيارات غير المغطاه أصحاب الخبرات الواسعة فقط، وفقط بعد الحصول على كل التفاصيل الشروط المطبقة والمخاطر المحتملة.

عقود Contracts for Differences
  1. العقود CFD المتوفرة في الشركة للتداول هي صفقات فورية غير قابلة للتسليم، تتيح الحصول على أرباح من التغييرات في أسعار العملات، والسلع الأساسية، ومؤشرات سوق الأوراق المالية، وأسعار الأسهم، والتي تسمى الأدوات الأساسية. في حالة تحرك الأداة الأساسية في اتجاه العميل، يستطيع العميل الحصول على أرباح جيدة، ولكن في حالة تحرك السوق في الإتجاه المعاكس، قد يتعرض لخسارة قيمة الوديعة، وغيرها من الرسوم والتكاليف الإضافية. وبذلك، يجب على العميل أن لا يشارك في التداول بعقود CFD إذا لم يكن على استعداد خسارة كل الأموال التي يقوم باستثمارها، بالإضافة إلى الرسوم والتكاليف الإضافية.

    الإستثمار في عقود CFD يحمل نفس المخاطر الواردة في جزء الإستثمار في العقود الآجلة أو عقود الخيارات، ويجب عليك أن تتعرف عليها جيداً. أيضاً عند التداول بعقود CFD يجب أن تدرك جيداً الآثار المترتبة على ذلك، كما هو موضح أسفل.

الصفقات خارج البورصة
  1. التداول بعقود CFD، وعملات الفوركس، والمعادن الثمينة من الصفقات خارج البورصة. في حين أن بعض الأسواق خارج البورصة تعتبر أسواق عالية السيولة، قد تنطوي الصفقات خارج البورصة والمشتقات الغير قابلة للتحويل على مخاطر أكبر من مخاطر الاستثمار في العقود بالبورصة نظراً لأنه لا توجد أي بورصة يمكن إغلاق مركز مفتوح بها. وقد يكون أيضاً من المستحيل تصفية أي موضع موجود لتقييم قيمة الموضع الناشئ عن أي صفقة تتم خارج البورصة أو لتقييم التعرض للمخاطر. وبالنسبة لأسعار العرض والطلب، فإنها لا تحتاج إلى أن نقوم بتحديدها، وحتى إذا تم تحديدها، فإنه سيتم تحديدها من قبل الديلر، ومن الصعب التحقق من كونها أسعار عادلة.

    فيما يتعلق بالعمليات التجارية بعقود CFD، وعملات الفوركس، والمعادن الثمينة في الشركة، تستخدم الشركة تطبيقات التداول للمعاملات بعقود CFD التي لا ينطبق عليه مفهوم التبادل، لأنه ليس مرفق تجاري متعدد الأطراف (Multilateral Trading Facility)، ولا يتمتع بنفس الحماية.

الأسواق الأجنبية
  1. الأسواق الأجنبية تحمل مخاطر مختلفة. وفي بعض الحالات ستكون المخاطر أكبر. عند الطلب، يجب على الشركة أن تقدم تفسيراً للمخاطر والحماية (إن وجدت) التي تعمل في كل الأسواق الخارجية، بما في ذلك مدى تحمل المسؤولية عن أي تقصير قد يحدث من شركة أجنبية أثناء التعامل معهم. امكانيات الربح والخسارة من المعاملات في الأسواق الأجنبية أو بالعقود بالعملة الأجنبية سوف تتأثر بالتقلبات في أسعار العملات الأجنبية.
معاملات استثمار الديون المشروطة
  1. معاملات استثمار الديون المشروطة التي تستخدم فيها الرافعة المالية تتطلب منك إجراء سلسلة من الدفعات للشراء، بدلاً من دفع سعر الشراء الكامل فوراً. تعتمد المتطلبات الهامشية على الأصول الأساسية لأداة التداول. المتطلبات الهامشية يمكن أن تكون ثابتة، أو تحسب من السعر الحالي لأداة التداول الأساسية، ويمكن الإطلاع عليها على الموقع الإلكتروني للشركة.

    إذا كنت تقوم بالتداول بالعقود المستقبلية، أو عقود CFD، أو ببيع عقود الخيارات، قد تتعرض لخسارة الأموال التي أودعتها لفتح موضع والحفاظ عليه. إذا تحرك السوق ضد الإتجاه الذي اخترته، قد تحتاج إلى دفع أموال إضافية كبيرة في وقت قصير للحفاظ على الموضع المفتوح. إذا لم تتمكن من القيام بذلك في الوقت المحدد، قد يتم تصفية الموضع، وستكون مسؤولاً عن العجز الناتج. تجدر الإشارة إلى أن الشركة لا يجب عليها إخطار العميل في حالات حدوث "Margin Call".

    حتى إذا لم يتم استخدام الرافعة المالية في عملية التداول، قد يلزم في ظروف معينة القيام بدفع ما يزيد عن المبلغ الذي أدخلته عند ابرام العقد.

    معاملات استثمار الديون المشروطة التي لا يتم تداولها بموجب قواعد التبادل والإستثمار المنظمة قد يعرضك لمخاطر كبيرة.

ضمانات تبعية
  1. إذا قمت بإيداع الضمان التبعي في الشركة للتأمين، سيتم العمل بطريقة مختلفة تعتمد على نوع المعاملة ومكان التداول. قد تكون هناك اختلافات كبيرة في معاملة الضمان التبعي الخاص بك، اعتماداً على ما إذا ما كنت تتداول في بورصة منظمة أو تبادل الإستثمارات المعينة، مع تطبيق قواعد الصرف (وتبادل المعلومات المتعلقة بها) أو التداول خارج البورصة. قد تفقد الضمانات التبعية المودعة هويتها كملك خاص بك بمجرد أجراء معاملة بالنيابة عنك. وحتى لو كانت المعاملات في النهاية مربحة، قد لا تستطيع استعادة نفس الأصول التي قمت بإيداعها مرة أخرى، وقد تضطر إلى قبول الدفع نقداً. ينبغي عليك التأكد من الشركة الخاصة بك من كيفية التعامل مع الضمانات التبعية الخاصة بك.
الرسوم والضرائب
  1. يجب عليك التعرف على كل الرسوم والتكاليف التي سوف تكون مسؤولاً عنها قبل بدأ التداول. إذا كانت بعض الرسوم غير موضحة في صورة نقدية (ولكنها موضحة في صورة نسبة مثلاً)، يجب عليك التأكد من فهم القيمة النقدية لهذه الرسوم.
  2. هناك احتمال من خضوع العمليات التجاية الخاصة بالعميل التي تتم بأي أدوات مالية، بما في ذلك الأدوات المشتقة، للضريبة و/أو أي رسوم أخرى، مثلاً بسبب التغييرات في التشريعات القانونية أو ظروفه الشخصية.
تعليق التداول
  1. في بعض الحالات التجارية قد يكون من الصعب أو المستحيل تصفية الموضع. وهذا قد يحدث على سبيل المثال، في بعض حالات حركة الأسعار السريعة، إذا ارتفع السعر وانخفض مرة أخرى أثناء جلسة تجارية واحدة إلى الحد الذي يجب فيه تعليق أو تقييد التداول وفقاً لقواعد تداول العملات. وضع أمر "وقف الخسارة" لا تمنع بالضرورة خسارة المبالغ المالية، حيث أن ظروف السوق قد تجعل من المستحيل تنفيذ هذا الأمر بالسعر المنصوص عليه. وبالإضافة إلى ذلك، في بعض حالات السوق، قد يتم تنفيذ أمر "وقف الخسارة" بسعر أسوأ من المنصوص عليه، ويترتب عليه خسائر أكبر مما هو متوقع.
حماية مراكز المقاصة
  1. في العديد من البورصات، تضمن البورصة أو مركز المقاصة تنفيذ المعاملات من قبل الشركة الخاصة بك (أو الطرف الثالث الذي يتعامل نيابة عنك). ومع ذلك، هذا الضمان غير ساري في معظم الحالات لتغطية العملاء، وربما لن يقوم بحمايتك إذا لم تستطع الشركة الخاصة بك أو أي طرف آخر الوفاء بإلتزاماتها اتجاهك. عند الطلب يجب على الشركة توضيح الحماية المقدمة لك بموجب ضمان المقاصة. لا توجد حماية من مراكز المقاصة للخيارات التقليدية، ولا عادة لأدوات خارج البورصة التي لا يتم التداول بها وفقاً لقواعد التبادل والإستثمار المنظمة.
الإعسار
  1. إعسار أو إفلاس الشركة قد تؤدي إلى تصفية أو غلق المواضع بدون موافقتك. وفي بعض الحالات قد لا تستطيع استعادة الأصول الفعلية التي قمت بتقديمها كضمان تبعي، وقد تضطر إلى قبول أي مدفوعات متاحة نقداً أو بأي طريقة أخرى مناسبة.
  2. الأموال المعزولة سوف تخضع للحماية التي تمنحها الأنظمة المعمول بها.
  3. الأموال الغير معزولة لن تخضع للحماية التي تنمحها الأنظمة المعول بها. الأموال الغير معزولة لا يمكن أن تكون منفصلة عن أموال الشركة وسوف تستخدم في أعمال الشركة، وفي حالة إعسار الشركة سوف تكون دائناً عاماً.

4. مخاطر الطرف الثالث

هذا الإخطار مقدم لكم وفقاً للقوانين المعمول بها.

  1. يحق للشركة تحويل الأموال التي يتلقاها من العميل إلى طرف ثالث (مثل البنوك، أو السوق، أو الوسطاء، أو الأطراف المقابلة OTC، أو مراكز المقاصة) لحفظها أو إداراتها من أجل القيام بمعاملات مع هذا الشخص، أو لتلبية إلتزامات العميل لتوفير الضمانات المتعلقة بالمعاملة.
  2. يحق للطرف الثالث الذي تقوم الشركة بتحويل الأموال إليه الإحتفاظ بالأموال في حساب جامع، وقد لا يكون من الممكن فصل الأموال الخاصة بالعميل أو الأموال الخاصة بالطرف الثالث. في حالة إعسار الطرف الثالث أو حدوث أي إجراءات مماثلة للطرف الثالث، يحق للشركة القيام بطلب غير مضمون ضدد الطرف الثالث باسم العميل، وسوف يتعرض العميل لخسارة أمواله، حيث أن الأموال التي تتلقاها الشركة من الطرف الثالث قد لا تكفي لتلبية مطالب العميل. الشركة ليست مسؤولة عن أي خسائر ناتجة عن ذلك.
  3. يحق للشركة إيداع أموال العملاء مع وديع لديه مصلحة الأمن، أو حق الحجز، أو حق المقاصة فيما يتعلق بتلك الأموال.
  4. البنك أو الوسيط الذي تتعامل معها الشركة قد تكون لديها مصالح تتعارض مع مصالح العميل.
Scroll Top